الرئيسية / قصص وحكايات / قصص دينية / إرسال هود إلى قوم عاد

إرسال هود إلى قوم عاد

ارسال هود الى قوم عاد

 

بعث الله نبيه هود إلى قوم عاد ليدعوهم لعبادة الله وحده و ترك عبادة الأصنام ، و كان هود من قبيلة يقال لها الخلود ، كان متوسطاً في نسبه ، دعا هود قومه إلا انهم أبوا ذلك و كذبوا نبي الله المرسل

استمر هود في دعوة قومه، مبيناً لهم ان الأحجار التي يعبدونها لا نفع منها أو فائدة ، و لا تجلب لهم نفعاً او تدفع عنهم شراً ، و موضحاً لهم ان من الأجدر إليهم أن يتوجهوا في عبادتهم لله وحده ، ربهم الذي خلقهم و رزقهم ، و الذي أحياهم و سيميتهم و يحييهم مرة أخرى

ضرب هود لقومه مثلاً فيما أنزله الله على من أبى عبادته و استكبر من قوم نوح ، راجياً في ذلك منهم أن يعرضوا عن عبادة الأصنام و يتوجهوا إلى الله الجبار وحده في العبادة ، و بشرهم بعد ذلك بأنهم إن آمنوا و تابوا و استغفروا سيرسل الله عليهم المطر متتابعاً و يزيدهم عزاً و قوةً

اقرأ المزيد عن قصة قوم عاد
اقرأ المزيد عن إعراض قوم عاد
اقرأ المزيد عن جزاء قوم عاد

المراجع

الأستاذ الدكتور وهبة الزحيلي , 1992 , القصة القرآنية هداية وبيان ,دار الخير للطباعةوالنشر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.